24 آيار 2022 الساعة 05:36

«الديمقراطية» تنعى المسن الهذالين وتدعو لتشكيل القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة

2022-01-17 عدد القراءات : 101

غزة ( الاتجاه الديمقراطي)

نعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إلى جماهير شعبنا الفلسطيني وقواه السياسية والمجتمعية، الشهيد المسن سليمان الهذالين «أيقونة المقاومة الشعبية» في مسافر يطا بالخليل بعد دهسه بمركبة تتبع لقوات الاحتلال الإسرائيلية قبل عدة أيام ما أدى لإصابته بجروح حرجة استشهد على اثره.
وشددت الجبهة أن جريمة اعدام الشهيد الهذالين لن توقف لهيب المقاومة الشعبية بل ستزيد شعبنا إصراراً على تصعيد المقاومة للخلاص من الاحتلال والاستيطان.
ودعت الجبهة الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية والدولية لتحمل مسؤولياتها بتوفير الحماية الدولية لشعبنا الفلسطيني الذي يرزح تحت نار الاحتلال وعنف المستوطنين.
وجددت الجبهة دعوتها لحكومة السلطة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية للقيام بواجباتها في توفير الحماية لشعبنا وأرضنا باعتبارها جزء لا يتجزأ من الشعب الفلسطيني، وباعتبارها كما يفترض أن تكون الدرع الحامي ضد عنف المستوطنين وجرائم جيش الاحتلال.
وأكدت الجبهة أحقية الشعب الفلسطيني بالدفاع عن نفسه وعن أرضه وممتلكاته، وعن عائلته في مواجهة عربدات المستوطنين وعنف جيش الاحتلال وتغوله، وبأحقيته وفق قرارات الشرعية الدولية في مواجهة الاحتلال والمستوطنين ومقاومته بكل الأشكال المتاحة على طريق الانتفاضة الشاملة والعصيان الوطني.
وختمت الجبهة بيانها مشيدة بحالة النهوض والاستعداد الشعبي الكفاحي العالي في الضفة الفلسطينية والقدس المحتلة وفي أراضي الـ48 وفي قطاع غزة، داعية لتشكيل القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية القادرة على تأطير الحركة الجماهيرية وتنظيمها ووضع آليات لاستنهاضها لإلحاق المزيد من الخسائر في صفوف العدو الإسرائيلي ودحر الاحتلال وإنجاز الاستقلال والحرية والعودة ■

أضف تعليق