29 آيار 2024 الساعة 09:30

بيان صحفى صادر عن اللجنة المشتركة للاجئين

2019-03-04 عدد القراءات : 578

غزة (الاتجاه الديمقراطي)

عقدت اللجنة المشتركة للاجئين في قطاع غزة إجتماعاً لها مساء اليوم، وقد ثمنت موقف الاتحاد الاوروبي لتقديمه دعم جديد للاونروا بمبلغ 82 مليون يورو. كما ثمنت موقف منظمة المؤتمر الاسلامي بإنشاء صندوق وقفي لتمويل الانشطة المستدامة  للاونروا، واكدت أن هذا الدعم  يضع شبكة امان مالي لحماية برامج وانشطة الوكالة ويبدد مزاعم الأزمة المالية التي تهدد العديد من برامجها .
وتوقف الاجتماع أمام القرار الخطير الذي أقدمت عليه إدارة الوكالة بالامتناع عن تسجيل الطلاب المواطنين من الصف الأول لعدد من المناطق الحدودية والبعيدة عن المدارس الحكومية مسافة كبيرة، حيث أن هناك تفاهمات سابقة مع إدارة الوكالة بتسجيل هؤلاء الطلاب من الفئات الثلاث التالية:
•    السماح بتسجيل الطلاب المواطنين الذين تبعد أقرب مدرسة حكومية عنهم مسافة تزيد عن 3 كيلو مترا.
•    السماح بتسجيل الطلاب إذا كانت العائلة متبرعة بقطعة أرض للوكالة لإقامة منشآت خدماتية للاجئين.
•    السماح بتسجيل الطلاب المواطنين بمدارس الأونروا إذا كانت طريقهم إلى مدارس الحكومية قد تعرض حياتهم للخطر .
وأوضحت اللجنة المشتركة للاجئين أن هذه التفاهات كانت الاساس لتسجيل الطلاب المواطنين في مدارس الوكالة طيلة السنوات الماضية، و لكننا تفاجئنا بإمتناع الإدارة عن تسجيلهم هذا العام. حيث يبلغ تعداد الطلاب الجدد في جميع المحافظات ١٧٠٠ طالب جديد، وإن لم يتم تسجيلهم في مدارس الوكالة سوف يتم حرمانهم من الدخول إلى المدارس والتعليم. علما أن آلاف الطلاب اللاجئين مسجلون ويدرسون في مدارس حكومية وفقا لذات التفاهمات .
إننا في اللجنه المشتركة للاجئين والتى تضم القوى الوطنية والاسلامية واللجان الشعبية ومجلس أولياء الأمور نحذر إدارة الوكالة من الامعان فى هذه السياسة التى تهدف إلى التنصل من التفاهمات السابقة وإتباع سياسة التجهيل لعدد كبير من أطفالنا .
ودعت إدارة الوكالة إلى عدم الدخول في أزمة جديدة مع المجتمع المحلي والسماح بتسجيل هؤلاء الطلاب، لأنه لا بديل عن التسجيل في مدارس الوكالة. ولن نتنازل عن هذا الحق الاصيل لطلابنا إنقاذاً لهم من سياسة التجهيل والحرمان من التعليم. ونطالب وزارة التربية والتعليم بالتدخل العاجل والسريع لحسم هذا الموضوع وانصاف طلابنا بالتسجيل بالمدارس القريبة عليهم .

أضف تعليق