30 آيار 2024 الساعة 04:14

لبنان: الجبهة الديمقراطية تشارك في مهرجان ومسيرة احياء ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا

2023-09-23 عدد القراءات : 372

بيروت (الاتجاه الديمقراطي)
شارك وفد من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، في المهرجان الجماهيري والمسيرة السنوية لإحياء ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا اللذين نظمتهما لجنة كي لا ننسى مجزرة صبرا وشاتيلا وحق العودة بالتعاون مع بلدية الغبيري.
وترأس الوفد مسؤول إقليم لبنان وعضو المكتب السياسي للجبهة ونائب رئيس المجلس الوطني الفلسطيني الرفيق علي فيصل، إلى جانب خالدات حسين عضو المكتب السياسي، وسهيل الناطور عضو اللجنة المركزية والرفاق أحمد سخنيني وخالد أبو النور أعضاء قيادة الجبهة في لبنان.
حيث انضم الوفد إلى المشاركين من الوفود الأجنبية والفلسطينية واللبنانية المشاركة في المهرجان الذي أقيم في قاعة الرسالات وفي المسيرة الجماهيرية التي توجهت إلى المقبرة الجماعية لشهداء المجزرة ووضع أكليل من الزهر على أضرحة الشهداء.
وتندرج مشاركة الجبهة في احياء هذه الذكرى في إطار الوفاء لشهداء وشهيدات المجزرة من أبناء الشعبين الفلسطيني واللبناني، والعهد لهم بأن يتواصل النضال إلى أن يحقق الشعب الفلسطيني أهدافه في انتزاع حق العودة وإحباط مخططات تصفية قضية اللاجئين ومشاريع التوطين والتهجير.
وأكدت الجبهة أن الجريمة الوحشية التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي وأدواته المحلية ستبقى شاهداً على نتائج  افلاته من العقاب و على صمت المجتمع الدولي  الذي يمارس سياسة الكيل بمكيالين في تعاطيه مع الجرائم الاسرائيلية ,الامر الذي يتيح له و لقطعان مستوطنيه ارتكاب المجازر و الجرائم المتكررة بحق ابناء شعبنا.
ولذلك، فان محاكمة الاحتلال الإسرائيلي على هذه الجريمة الغير مسبوقة سيبقى حقا للضحايا وحقا لأولادهم و احفادهم لا يمكن ان ينسى او يسقط بالتقادم لأنه يشكل انتهاكا صارخا للأعراف و الشرائع و قيم حقوق الانسان وللقانون الدولي الانساني.

أضف تعليق