20 آيار 2024 الساعة 19:30

النرويج : حفل استقبال وتكريم بمناسبة الذكرى 53 للإنطلاقة

2022-03-08 عدد القراءات : 455

اوسلو ( الاتجاه الديمقراطي)

أقام التجمع الديمقراطي الفلسطيني في النرويج مساء الأحد حفل استقبال وتكريم لعدد من المؤسسات والشخصيات العربية والفلسطينية.
افتتح اللقاء ر. عبد الستار أبو حيط بكلمة ترحيبية بالحضور، مشيرا إلى أن هذا اللقاء والتكريم يأتي في سياق الاحتفالات المستمرة بذكرى انطلاقة الجبهة الديمقراطية وحرصها على أفضل العلاقات مع المؤسسات والشخصيات العربية الداعمة لنضال وحقوق الشعب الفلسطيني.
وقدم صالح شعبان أمين التجمع الديمقراطي كلمة موجزة مستعرضاً أهم المحطات التاريخية للجبهة منذ الانطلاقة ولغاية يومنا هذا، والدور المتميز الذي لعبته الجبهة في إطار الحركة الوطنية الفلسطينية من خلال تقديم المبادرات المتتالية والبناءة، وإثراءها للفكر السياسي الفلسطيني، بما تمثله الجبهة كمدرسة للواقعية السياسية، مستندتاً على المبادئ الثورية التي تتبناها كمنهج في عملها الوطني والكفاحي.
وأضاف قائلا وفي ظل التحديات والتوحش من قبل حكومة الاحتلال في الاستيطان وإجراءات التهجير خاصة في القدس والاعتقالات والهجمة الشرسة على الحركة الأسيرة، تواصل الجبهة الديمقراطية نضالها العنيد ضد الاحتلال الصهيوني وإجراءاته من جهة ، والاستمرار في بذل الجهود من أجل إنهاء الانقسام المدمر واستعادة الوحدة الوطنية والتصدي لسياسة الهيمنة والتفرد، حتى ينال الشعب الفلسطيني حقوقه الوطنية المشروعة في العودة والحرية وتقرير المصير وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس.
هذا وقدم أمين التجمع الديمقراطي الفلسطيني شهادات شكر وتقدير وهدية رمزية لكل من السيد محمد الضنضاوي ممثلا عن منتدى الرافدين الثقافي (العراق)، والسيد حماد عاشور ممثلا عن جمعية موزاييك الثقافية (المغرب) والسيد الكاتب والباحث الأكاديمي د. سليم نزال والسيد الكاتب عصام مروه (لبنان). وذلك على الجهود القيمة والمهمة في دعم واسناد الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية.
بدورهم تحدث المجتمعون موجهين التهنئة والمباركة بذكرى الانطلاقة للجبهة والتحية إلى كافة مناضليها وكوادرها وأمينها العام نايف حواتمة، مشيدين بالدور الوطني الحيوي الكفاحي الذي لعبته وما زالت الجبهة الديمقراطية في مسيرة الكفاح الوطني الفلسطيني، وخطها الثوري الملتزم والثابت نحو الحرية والاستقلال.

 
 
 

أضف تعليق