24 آيار 2022 الساعة 06:28

اشتيه يوضح أسباب توقف بناء مستشفى خالد الحسن للسرطان

2022-01-17 عدد القراءات : 97

رام الله ( الاتجاه الديمقراطي)

قدَّم رئيس وزراء الفلسطيني محمد اشتية، اليوم الإثنين في مستهل جلسة مجلس الوزراء الأسبوعية برام الله، توضيحات بشأن مستشفى خالد الحسن لعلاج السرطان.
وقال: "شكَّل رئيس السلطة محمود عباس مجلس أمناء برئاسة المرحوم الطيب عبد الرحيم، وكُلفت "بكدار" بتحضير المخططات الهندسية، التي طرحت بمسابقة هندسية فاز فيها ائتلاف من مكتب هندسي فلسطيني واردني وبريطاني متخصص بتصميم المخططات. وأنجزت المخططات لمشفى تكلفة بنائه 160 مليون دولار".
وأضاف: أن "مجلس الأمناء عمل على تشجيع المانحين على تمويل المشروع، لكن لم يتم تقديم مساعدة من الجهات المانحة والأشقاء العرب"، مبينًا أنه تمت الدعوة للتبرع لانشاء المشفى، وتم جمع مبالغ متواضعة مقارنة مع التكلفة.
وأشار إلى أن رئيس صندوق الاستثمار محمد مصطفى، والذي أصبح لاحقًا رئيسًا لمجلس أمناء المشفى، أفاد بأن المبلغ مودع في حساب خاص ويتم تدقيقه بشكل دوري.
وذكر أن رئيس السلطة أصدر فيما بعد قرارًا بتشكيل مؤسسة خالد الحسن لأمراض السرطان برئاسة وزيرة الصحة في رام الله، ومعها مجلس أمناء يضم مختصين، وأعطى توجيهاته أن يصار إلى تطوير أقسام جديدة في المستشفيات الحكومية والخاصة لعلاج مرضى السرطان، وأن تتم اعادة النظر في المخططات بحيث يكون المشفى المقترح أقل تكلفة وقابل للإنجاز.
وأكد على أنه من حق الناس أن تسأل، مقدمًا توصية لرئيس السلطة بتشكيل لجنة لمتابعة توفير التمويل اللازم للمشروع بعضوية وزيرة الصحة وصندوق الاستثمار وبكدار.

أضف تعليق