16 حزيران 2024 الساعة 03:28

“أوقفوا الإبادة”.. متظاهرون في أيرلندا يتضامنون مع غزة

2024-05-19 عدد القراءات : 390

شهدت العاصمة الأيرلندية دبلن، السبت، مظاهرة داعمة لفلسطين تنديدا بالهجمات التي تشنها القوات الإسرائيلية على قطاع غزة.

 

وتجمع مئات الأشخاص في “حديقة الذكرى” للمشاركة بالمظاهرة، التي نظمتها جمعية التضامن الأيرلندي الفلسطيني.

وسار المتظاهرون من الحديقة إلى شارع كيلدار، حاملين العلمين الفلسطيني والأيرلندي.

 
 
 

 

كما رفع المتظاهرون لافتات كتب عليها عبارات من قبيل “أوقفوا الإبادة الجماعية في غزة” و”فلسطين حرة”.

 

وقال المغترب التركي بوراك كورالكان، إنه شارك في المظاهرة للتضامن مع الفلسطينيين.

وأعرب كورالكان، عن حزنه الشديد إزاء “الإبادة الجماعية والظلم” الذي ترتكبه إسرائيل بحق سكان قطاع غزة.

بدورها، قالت الطالبة هيذر إيوغان، إنه من المروع التفكير فيما يحدث في فلسطين حاليا وتصاعد التوتر في مدينة رفح جنوبي قطاع غزة.

 
 
 
 

وأشارت إيوغان، إلى استمرار المخيم الطلابي الذي تشهده كلية دبلن الجامعية في إطار حراك طلابي عالمي.

وذكرت أن مجموعة من الطلاب المشاركين في المخيم جاؤوا إلى المظاهرة للتعبير عن تضامنهم.

ومنذ أبريل/ نيسان الماضي، تشهد جامعات دولية بينها أمريكية وكندية وبريطانية وفرنسية وهندية (…) احتجاجات ترفض الحرب الإسرائيلية على غزة، وتطالب إدارة الجامعات بوقف تعاونها الأكاديمي مع الجامعات الإسرائيلية.

كما يطالب المحتجون طلابا وطالبات وأساتذة، بسحب استثمارات جامعاتهم من شركات تدعم احتلال الأراضي الفلسطينية وتسلح الجيش الإسرائيلي، وتتواصل الاحتجاجات رغم استعانة بعض الجامعات بقوات الأمن واعتقال محتجين.

وخلفت الحرب الإسرائيلية على غزة، المتواصلة منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أكثر من 114 ألفا بين شهيد وجريح من الفلسطينيين، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل الحرب على غزة رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، وكذلك رغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال “إبادة جماعية”، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.

أضف تعليق