30 آيار 2024 الساعة 03:15

مصادر عبرية: «نتنياهو» يكذب على العالم بشأن «إبرام السلام»

2023-09-23 عدد القراءات : 370

حيفا (الاتجاه الديمقراطي)
أفادت مصادر عبرية، اليوم السبت، بأنّ رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يكذب بشأن الخريطة التي عرضها لـ«إسرائيل» في عام 1948، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، كونه لا مكان فيها لحلّ الدولتين، متسائلةً بشأن «الجانب الذي يريد أن يصنع معه السلام».
وتعليقاً على خطاب «نتنياهو» أمام الجمعية العامة، قال المعلّق في القناة الـ13 العبرية غيلي تماري: إنّ «نتنياهو يتحدث عن السلام وعن رؤية شرق أوسط جديد، لكن إذا نظرنا إلى التفاصيل، فمن الصعب جداً صنع السلام في الشرق الأوسط، كما يرسم هو».
ولفت تماري إلى أنّ «نتنياهو» عرض خريطةً لإسرائيل في عام 1948، وحدودها نهر الأردن، مع غيابٍ للدولة الفلسطينية"، مضيفاً: انظروا إلى هذا الكذب. هل العالم لا يعرف خريطة إسرائيل عام 1948؟
وأشار المعلّق الإسرائيلي إلى غياب إمكان أي «حل للدولتين» في الخريطة، قائلاً: عن أي سلام يتحدث؟ ومع من يريد أن يعقد السلام؟.
يُذكَر أنّ نتنياهو التقى رئيس كوريا الجنوبية، يون سيوك يول، على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وأفاد موقع «إسرائيل نيوز 24» الإسرائيلي بأنّ الجانبين عرضا قائمةً طويلة من مجالات التعاون.
وانطلقت أعمال الدورة الـ78 للجمعية العامة للأمم المتحدة، الإثنين الماضي، في مبنى المنظمة العالمية في نيويورك.
وبحسب موقع الأمم المتحدة، فإنّ أعمال الجمعية تمحورت، في هذه الدورة، حول التزام التعددية والتنوّع العالميّين، والنظام الدولي القائم على القواعد، مع الأخذ في الاعتبار الأزمات العالمية المتعددة، مثل حرب أوكرانيا، والوضع في منطقة الساحل الأفريقي، وحالة الطوارئ المناخية.

المصدر: معا

أضف تعليق