20 آيار 2024 الساعة 18:11

رباح يدعو إلى تفعيل المقاومة الشعبية وتزويد لجان الحراسة بكافة الإمكانات المطلوبة

2023-06-22 عدد القراءات : 347
رام الله (الاتجاه الديمقراطي)
دعا عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، رمزي رباح، إلى الإسراع في تشكيل لجان الحراسة والحماية في القرى والمخيمات والبلدات الفلسطينية، وتزويدها بكل الإمكانات، من أجل صد اعتداءات المستوطنين، داعيًا القيادة الفلسطينية إلى تطبيق وتنفيذ قرارات المجلسين الوطني والمركزي بلا تردد، وتحمل مسؤوليتها الكاملة في هذا الظرف الخطير.
وأكد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية أهمية تفعيل المقاومة الشعبية بكل أشكالها، ورص الصفوف في إطار الوحدة الميدانية بين كل القوى والفصائل، لإدارة المعركة بتناسق وفاعلية.
وأضاف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أن «سلطات الاحتلال الاسرائيلي تواصل بغطاء أمريكي وصمت دولي؛ سياسة التطهير العرقي والفصل العنصري والإعدامات الميدانية واقتحامات المدن والمخيمات والقرى، وهدم منازل المواطنين الفلسطينيين، متجاهلة كافة القوانين الدولية والإنسانية، والتحذيرات التي أطلقتها الأمم المتحدة وجمعيات ومنظمات حقوق الإنسان في المجتمع الدولي، وتصر على ارتكاب جريمة جديدة بحق الشعب الفلسطيني».
ولفت رمزي رباح إلى ضرورة خروج المجتمع الدولي عن صمته، ومغادرة سياسة ازدواجية المعايير في الموقف من جرائم سلطات الاحتلال الاسرائيلي وقطعان المستوطنين، وانتهاكاتها لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام ٦٧.
وطالب رباح المجتمع الدولي بتحويل أقواله إلى أفعال، وذلك بمساندة الطلب الفلسطيني من محكمة الجنايات الدولية، والبدء فورا بفتح التحقيق في جرائم الاحتلال ومستوطنيه، وجرائم الترانسفير والتطهير العرقي، التي تمارسها دولة الاحتلال الاسرائيلي.■

أضف تعليق