06 كانون الأول 2021 الساعة 07:53

دائرة المقاطعة في «الديمقراطية» : تجديد التحركات ضد المشاركة في معرض إكسبو/ دبي

2021-10-25 عدد القراءات : 102

بيروت ( الاتجاه الديمقراطي)

أطلقت حركة المقاطعة (BDS) مجموعة من التغريدات بهدف إنسحاب كل من الفنانة نانسي عجرم، والفنانين عمر عبد اللات، عمرو دياب، راغب علامة، من معرض إكسبو/دبي، بسبب مشاركة دولة الإحتلال الإسرائيلية في المعرض.
كذلك، تجدد حركة الـ (BDS) دعوتها لمقاطعة مركز "بيلي" (Paley) التابع لما يسمى "صندوق القدس" الإسرائيلي، المدعوم من بلدية دولة الاحتلال الإسرائيلية في القدس ووزارات وبنوك إسرائيلية.
كما إعتبرت حركة الـ (BDS) أن مشاركة السلطة الفلسطينية بمعرض إكسبو/دبي لا تمثل الشعب الفلسطيني الرافض لكافة أنواع التطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلية.
بينما أدانت حملات المقاطعة الهجوم التي شنته قوات دولة الإحتلال الإسرائيلية على المحتفلين بذكرى مولد الرسول محمد في القدس، بإعتباره إنتهاكا لحرية الرأي والتعبير، ولمبدأ إحترام الأديان.
فيما أطلق ناشطون بحملات المقاطعة سلسلة تغريدات بهدف إطلاق سراح المعتقلين الإداريين والأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية بسبب مواصلة إضرابهم عن الطعام.
وقد جددت حملات المقاطعة دعوتها لمقاطعة شركة الأمن الإسرائيلية "G4S" بسبب حمايتها للمستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية، والداعمة لسياسة قمع الأسرى الفلسطينيين في سجون دولة الإحتلال الإسرائيلية.
وبدورهم، أدان ناشطون بحملات المقاطعة تقديم وزارة التربية والتعليم في المغرب كتاب "أبناء إبراهيم" للسفير الإسرائيلي في المغرب "ديفيد غوفرين".
وعلى صعيد متصل، أدان ناشطون بحملات المقاطعة وصف وزير الداخلية البحرينية المظاهرات المنددة بالتطبيع بين دولة الإحتلال الإسرائيلية والبحرين بالفوضى.
إضافة إلى ذلك، رحب ناشطون بحملات المقاطعة بتصريح وزير خارجية ماليزيا "سيف الدين عبد الله" المناهض للتطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلية، ووقوفه إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيتهم العادلة.

أضف تعليق