15 تموز 2024 الساعة 15:18

بلينكن: حماس طلبت تعديلات على مقترح بايدن بعضها يمكن تطبيقه والأخر غير ممكن

2024-06-13 عدد القراءات : 78
الدوحة: أعلن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، أن حركة "حماس" "اقترحت عددا من التعديلات على المقترح الذي كان الطاولة" بما يتعلق بصفقة وقف إطلاق النار الدائم وإطلاق سراح الرهائن، حسبما ذكر الأربعاء. 

وقال بلينكن في مؤتمر صحفي من العاصمة القطرية الدوحة: "بعض التغييرات يمكن تطبيقها، والبعض الآخر غير ممكنة التطبيق". 

ولم يُقدم وزير الخارجية الأمريكي تفاصيل إضافية حول التغييرات التي طلبتها "حماس". 

وقال بلينكن إن "إسرائيل قبلت مقترح الرئيس بايدن لكن حماس لم تفعل،  لأن الاتفاق في صالح كافة الأطراف وأن مستقبل المنطقة لن يكون مرهونا بيد حركة حماس وإذا تمسكت حماس بخيار الرفض فسيكون واضحا أنها اختارت الحرب".

أضاف بلينكن، أن إسرائيل قبلت المقترح، كما هو عليه الآن ولكن حماس رفضته، مشيرا إلى أن حماس هى التى تتحمل عبء عدم التوصل لصفقة وعبء الحرب التى بدأتها.

وأشار خلال حديثه إلا أنه قد حان الوقت لوقف المساومة وبدء وقف إطلاق النار في غزة.

وأكد بلينكن أن واشنطن ستعرض مقترحات "ملموسة" بشأن اليوم التالي في غزة في غضون أسابيع في الوقت الذي تضغط فيه على إسرائيل من أجل وضع خطة.

وأكد أن الولايات المتحدة ستقدم "في الأسابيع المقبلة... عناصر رئيسية لخطة اليوم التالي، بما في ذلك أفكار ملموسة إزاء كيفية إدارة الحكم والأمن وإعادة الإعمار".

وصرّح بلينكن بعد لقائه رئيس الوزراء القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني: "لقد ناقشنا هذه التعديلات مع زملائنا المصريين واليوم مع رئيس الوزراء".

أضاف بلينكن سنواصل العمل مع شركائنا في مصر وقطر لمحاولة التوصل لاتفاق بشأن الصفقة الجديدة، كاشفا عن طرح أفكارا لكيفية الحكم في غزة بعد انتهاء الحرب خلال الأسابيع القادمة.

وأكد كبير الدبلوماسيين الأمريكيين أن الصفقة المقترحة “متطابقة تقريبا” مع الاقتراح الذي قبلته حماس في السابق.

 من جهته، أكد الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني أن هناك دعوة واضحة وحازمة لإنهاء الحرب في غزة.

وقال "نشهد تحولا في هذا الصراع في الفترة الماضية وهناك دعوة واضحة وحازمة لإنهاء هذه الحرب".

أكد وزير خارجية قطر محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن الحل الوحيد العادل والدائم هو إنشاء دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن، أننا "نطالب بإنهاء الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة وندعم قرار مجلس الأمن المتعلق بوقف إطلاق النار".

 

قال محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثاني، وزير خارجية قطر، إنه ناقش مع نظيره الأمريكي رد الفصائل بشأن صفقة وقف إطلاق النار في غزة، مؤكدا دعم بلاده لقرار مجلس الأمن الداعي لوقف إطلاق النار في غزة.

وأضاف وزير خارجية قطر خلال مؤتمر صحفى مع نظيره الأمريكي في الدوحة، ملتزمون مع الوسطاء بتقريب وجهات النظر للتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في غزة وتبادل الأسرى والرهائن، مضيفا: "نعيش وقتا حساسا والتوصل للاتفاق سيخفف التصعيد في المنطقة".

وأكد أن دول المنطقة منفتحة على حل دائم للقضية الفلسطينية يقوم على أساس المبادرة العربية، موجها رسالة للجميع قائلا:" نوجه رسالة للجميع بأن كل يوم نخسره هو خسارة في الأرواح والأبرياء".

وقال بن عبدالرحمن:، ملتزمون مع شركائنا بجسر الهوة ومحاولة حل الخلافات كأفضل وسيلة لإنهاء الحرب".

أضف تعليق