25 حزيران 2024 الساعة 15:55

احباط "خدعة" روبوتات الاحتلال بغزة.. و"القسام" تدمر آليات إسرائيلية في رفح

2024-05-23 عدد القراءات : 121

كشفت مشاهد بثتها قناة "الجزيرة"، الأربعاء، استخدام الاحتلال الإسرائيلي روبوتات مفخخة خلال اقتحامه مخيم جباليا شمالي قطاع غزة، في حين بثت "كتائب القسام" الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" لقطات مصورة توثق استهداف آليات الاحتلال في مدينة رفح.

ونقلت قناة "الجزيرة" عن مصادر لم تسمها، قولها إن المقاومة الفلسطينية كشفت "الخديعة الإسرائيلية" وتعاملت مع الروبوتات المفخخة التي استخدمها جيش الاحتلال لتفجير المنازل واستهداف المقاومين الفلسطينيين في مخيم جباليا.
 

 
 
 
 

وأضافت المصادر ذاتها، أن مقاتلي "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي"، قاموا بتحييد أحد الروبوتات المفخخة.

وفي المشاهد المصورة، يسمع صوت أحد مقاتلي المقاومة الفلسطينية وهو يتحدث عن رصد روبوت بتاريخ 20 أيار /مايو الجاري في دوار المركز بمخيم جباليا، الذي شهد خلال الأيام الأخيرة معارك طاحنة بين المقاومين الفلسطينيين وجيش الاحتلال الإسرائيلي الذي حاول إطباق الحصار على المخيم وفصله عن بعض مناطق بلدة بيت لاهيا المجاورة.



وبثت كتائب القسام لقطات مصورة توثق استهداف مقاتلي "القسام" آليات جيش الاحتلال الإسرائيلي في محور التقدم بحي البرازيل وبوابة صلاح الدين جنوب مدينة رفح جنوبي القطاع.

 
 
 

 

 

من جهته أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي رسميا عن مقتل 3 جنود من بينهم ضابط احتياط وضابطين في "لواء كفير" (وحدة "نيتساح يهودا" المتدينة) وجندي آخر في معارك شمال قطاع غزة.

وذكر الجيش في بيان أن الجنود القتلى هم الرائد (احتياط) جدعون شاي ديروي 33 عاما من تل أبيب، مقاتل في "وحدة يالام" فيلق الهندسة القتالية، والنقيب يسرائيل يودكين 22 سنة من كفر حباد، ضابط في "الكتيبة 97" (لواء كفير)، والرقيب إلياهو (إيلي) حاييم أمسالم 21 عاما من رعنانا، مقاتل في "الكتيبة 97" (لواء كفير).

كما أعلن أيضا عن إصابة 4 جنود بجروح خطيرة من بينهم ضابط من "الفرقة 97".

 

 
 
 
 


ووسع جيش الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية، اجتياحه البري في مدينة رفح وسط قصف جوي ومدفعي وغطاء ناري كثيف واشتباكات عنيفة مع المقاومة الفلسطينية.

وتقدمت آليات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة عند ما يعرف بـ"محور فيلادلفيا" المحاذي للحدود المصرية، باتجاه الغرب، ووصلت عند بوابة "صلاح الدين" وأطراف مخيم يبنا في مدينة رفح.
 

 

وأكد شهود عيان أنه طوال ساعات الليل خاضت المقاومة الفلسطينية اشتباكات عنيفة مع قوات الاحتلال، أثناء تقدمها في منطقة "محور فيلادلفيا"، وسط إطلاق الدبابات لقذائفها وتحليق مكثف لكافة أنواع طائرات الاحتلال الحربية.

ويقاتل في قطاع غزة حاليا 10 ألوية من جيش الاحتلال الإسرائيلي، وهو عدد قياسي من القوات التي لم تتواجد في القطاع منذ أكثر من 4 أشهر، أي منذ بداية كانون الثاني/ يناير الماضي، وبحسب الإعلام العبري فإن 5 ألوية في رفح و3 في جباليا و2 في ممر "نتساريم" الفاصل وسط قطاع غزة.

ولليوم الـ229 على التوالي، يواصل الاحتلال ارتكاب المجازر، في إطار حرب الإبادة الجماعية التي يشنها على أهالي قطاع غزة، مستهدفا المنازل المأهولة والطواقم الطبية والصحفية.

وارتفعت حصيلة ضحايا العدوان المتواصل على قطاع غزة إلى ما يزيد على الـ35 ألف شهيد، وأكثر من 79 ألف مصاب بجروح مختلفة، إضافة إلى آلاف المفقودين تحت الأنقاض، وفقا لوزارة الصحة في غزة.

أضف تعليق