25 حزيران 2024 الساعة 14:12

ثاني دولة أوروبية تعلن التزاهما باعتقال نتنياهو وغالانت

2024-05-23 عدد القراءات : 96

أعلن وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريز أن مدريد ستدعم أي قرار تتخذه المحكمة الجنائية الدولية لإصدار أوامر اعتقال فيما يتعلق بالوضع في فلسطين.

وقال وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريز في مقابلة مع شبكة CNN: "بالطبع، نحن ندعم المحكمة الجنائية الدولية بنفس الطريقة التي ندعم بها محكمة العدل الدولية، فنحن نقدم التمويل للمحكمة حتى تتمكن من ممارسة صلاحياتها. طرح المدعي العام هذه القضية للمناقشة.. والمحكمة في إسبانيا ستدعم أي قرار تتخذه المحكمة الجنائية الدولية، وسيحدث نفس الشيء مع قرارات محكمة العدل الدولية. وسوف نلتزم بأي قرار تتخذانه".


وأعلن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان الاثنين أنه طلب إصدار مذكرات توقيف بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامن نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالانت ورئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" في غزة يحيى السنوار وقائد كتائب القسام، الجناح العسكري للحركة، محمد دياب إبراهيم (الضيف) ورئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية.

 

وفي وقت سابق، قال وزير خارجية النرويج إسبن إيدي "نحن ملزمون باعتقال نتنياهو إذا زار بلادنا بعد صدور قرار من المحكمة الجنائية الدولية".

وأوضح وزير خارجية النرويج في تصريح نقلته مختلف وسائل الإعلام: "إذا كان هناك مذكرة اعتقال بحق نتنياهو وغالانت من محكمة لاهاي، فسنضطر لاعتقالهما في حال وصولهما إلى البلاد".

وأضاف: "على جميع الدول الموقعة أن تتصرف وفق قرار المحكمة الدوليه والنرويج هي الدولة الأولى في أوروبا التى تهدد باعتقالهما"، مؤكدا أنّ بلاده لن تُعارض قرار المحكمة الجنائية الدولية، التي طلبت إعتقال نتنياهو، بعد اتّهامه بارتكاب جرائم حرب في غزة.

وأعلنت اليوم النرويج وإسبانيا وإيرلندا الاعتراف بدولة فلسطين، ورحبت الرئاسة الفلسطينية بالإعلان، معتبرة أنها "لحظات تاريخية ينتصر فيها العالم الحر للحق والعدل بعد عقود من الكفاح".

بدورها، أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية استدعاء سفراء إسبانيا والنرويج وإيرلندا "للتوبيخ"، كما استدعت السفراء الإسرائيليين من الدول الثلاث للتشاور.

 

وشدد وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس على أن "إسرائيل لن تصمت عن هذا الأمر، وأن خطوات الدول الـ3 ستكون لها عواقب وخي

 

 

أضف تعليق