16 حزيران 2024 الساعة 02:27

استطلاع: ثلث طلاب جامعات بريطانيا يرون "طوفان الأقصى" عملاً مقاوماً

2024-05-19 عدد القراءات : 399

أظهر استطلاعٌ للرأي نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أمس السبت، بأنّ أكثر من 40% من الطلاب في جامعات "مجموعة راسل" (تضمّ 24 جامعة بحثية عامّة في المملكة المتحدة) يصنّفون عملية "طوفان الأقصى" في 7 تشرين الأول/أكتوبر 2023 "عملاً من أعمال المقاومة".

الاستطلاع الذي شمل أكثر من ألف طالب من "جامعات راسل" الموزعين على 20 جامعة، أظهر أنّ 38% من طلاب الجامعات البريطانية يعتقدون أنّ 7 أكتوبر كان عملاً "مفهوماً" من أعمال المقاومة.

وبيّن الاستطلاع أنّ 38% من المستطلعين يتفقون على أنّ الطلاب الذين يدعمون "إسرائيل" بشكلٍ علني في الحرم الجامعي يجب أن يتوقعوا سوء المعاملة.

وكان طلاب كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية قد بدؤوا اعتصاماً في مبنى "مارشال" التابع للكلية دعماً لفلسطين واحتجاجاً على تعاون الكلية مع شركات إسرائيلية، وذلك بعد أن أعدوا تقريراً من 116 صفحة يكشف عن علاقات الكلية مع الشركات المتعاونة مع "إسرائيل"، والشركات في المستوطنات، ومًصنّعي الأسلحة.

ومنذ نيسان/أبريل الماضي، يُنظّم طلاب وأكاديميون في جامعات عدة دول، بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا وفرنسا وغيرها، فعالياتٍ تُطالب بإنهاء العدوان على قطاع غزّة، ووقف أيّ دعم أو تعاون مع "إسرائيل".

يُشار إلى أنّ المدارس والجامعات البريطانية طردت عدداً من أبناء المؤسسات التعليمية نتيجة دعمهم لفلسطين، ورفضهم للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزّة.

أضف تعليق