30 آيار 2024 الساعة 03:37

سفير فلسطين في دمشق يهنئ فهد سليمان بنجاح أعمال المؤتمر العام الثامن وانتخابه أميناً عاماً، ويعزي باستشهاد القائد الوطني طلال أبو ظريفة

2024-05-14 عدد القراءات : 123
إستقبل فهد سليمان الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الدكتور سمير الرفاعي، سفير فلسطين في دمشق، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، مهنئاً بنجاح أعمال المؤتمر الوطني العام الثامن للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وانتخاب فهد سليمان أميناً عاماً، خلفاً للقائد الكبير نايف حواتمة.

كما قدم سفير فلسطين في دمشق، تعازيه إلى الجبهة الديمقراطية باستشهاد عضو مكتبها السياسي، القائد الوطني طلال أبو ظريفة، ومحمود حمامي القيادي في «قوات الشهيد عمر القاسم».

إستعرض الجانبان الحالة الفلسطينية من كافة جوانبها، المحلية والإقليمية والدولية، وأكدا على حساسية الظرف الذي تعيشه قضية شعبنا، في ظل التطورات العاصفة في المنطقة، تحت وطأة وتداعيات الحرب الهمجية التي تشنها قوات العدو على شعبنا الصامد في قطاع غزة، ومقاومته الباسلة، كذلك ما تشهده الضفة الغربية من أعمال تنكيل على يد قوات الاحتلال وعصابات المستوطنين من مصادرة للأرض وهدم للمنازل وإحراق المحاصيل الزراعية، ونهب المواشي والثروة الحيوانية، والاعتقالات الجماعية.

وأكدا الجانبان على أهمية إنهاء الإنقسام وإستعادة الوحدة الداخلية، عملاً بما تم التوصل إليه من نتائج إيجابية في لقائي موسكو وبكين، بما يعزز الموقع القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية، ممثلاً شرعياً ووحيداً لشعبنا، ويعزز قدرة شعبنا على الصمود والثبات، وتصعيد المواجهة، ورفض كل الحلول والسيناريوهات البديلة للبرنامج الوطني، بما في ذلك المشاريع الهادفة إلى فصل قطاع غزة عن الضفة الغربية، وتكريس الحكم الإداري الذاتي حلاً نهائياً بديلاً للدولة المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس، على حدود 4 حزيران (يونيو) 67

 

الإعلام المركزي

أضف تعليق