22 نيسان 2024 الساعة 13:45

طيار في الجيش الأميركي يبدأ إضراباً عن الطعام من أجل أطفال غزة

2024-04-01 عدد القراءات : 484

بدأ طيار كبير في القوات الجوية الأميركية، يُدعى لاري هيبرت، إضراباً عن الطعام أمام البيت الأبيض بالعاصمة الأميركية واشنطن، في خطوة قال إنّها تهدف لتسليط الضوء على معاناة أطفال غزة.

 
 
 
 

وقال هيبرت، الذي ما زال يخدم في القوات الجوية الأميركية إنه سيكون غداً الاثنين في البيت الأبيض لحضور حفل عيد الفصح السنوي، من أجل تذكير الآباء وأطفالهم أنه في الوقت الذي يلعبون فيه ببيض عيد الفصح في حديقة البيت الأبيض، يحتاج الأطفال في جميع أنحاء قطاع غزة إلى البيض للأكل من أجل تلافي المجاعة.

وأضاف الطيار الأميركي أنه سيكون أمام البيت الأبيض طوال الأسبوع المقبل، حتى السابع من إبريل/ نيسان المقبل، على أن يحضر آلاف أمام الكونغرس الأميركي بدءاً من يوم الاثنين الموافق 8 إبريل/ نيسان المقبل، عقب انتهاء عطلة مجلسي الشيوخ والنواب.

 
 
 

 

وانضم لاري هيبرت إلى الخدمة بالقوات الجوية منذ نحو 6 سنوات، ويبلغ من العمر 26 عاماً، وهم من ولاية نيوهامشير، كما أنه عضو في منظمة قدامى المحاربين من أجل السلام.

 


وقال الطيار الأميركي إنّه حصل على إجازة مرخصة من مهمته في محطة روتا البحرية بإسبانيا، للمشاركة في التظاهرات التي تطالب بوقف دائم لإطلاق النار في غزة، كما أنه يشارك مع منظمة كود بينك وناشطين في زيارة مكاتب الكونغرس للضغط من أجل وقف شحنات الأسلحة إلى إسرائيل. 

وأوضح هيبرت: "لقد تأثرت بشدة عندما رأيت أن آرون بوشنل انتحر أمام السفارة الإسرائيلية من أجل شعب غزة، وعلمت أنه كان علي أن أرفع صوتي ضد قيام الحكومة الأميركية بتزويد إسرائيل بالقنابل والصواريخ لارتكابها المجازر الجماعية في غزة"، مضيفاً أن أعضاء الخدمة الفعلية يخشون التحدث علناً، وأنه يأمل أن يساهم ما يفعله حالياً وما فعله أرون وآخرين في تغيير ذلك.

أضف تعليق