02 آذار 2024 الساعة 21:16

تيسير خالد : استشهاد الطفلة هند ، مؤشر آخر على مدى انحطاط القيم في جيش الاحتلال

2024-02-12 عدد القراءات : 35

وصف تيسير خالد القيادي الفلسطيني في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين استهداف جيش الاحتلال للطفلة هند وأفراد من عائلتها مع مسعفين اثنين من الهلال الأحمر خرجا لإنقاذها بالعمل المروع ، الذي يؤشر بوضوح على مدى انحطاط القيم في جيش يدعي انه الأكثر أخلاقية في العالم ،

 

جاء ذلك تعقيبا على العثور على جثمان الشهيدة الطفلة هند رجب (6 سنوات)، وخمسة من أفراد عائلتها (خالها بشار حمادة وزوجته وأطفاله الثلاثة)، بعد محاصرة واستهداف المركبة التي كانت تقلهم قبل 12 يومًا، في منطقة تل الهوا جنوب غرب مدينة غزة واستهداف وتدمير سيارة الاسعاف ، التي حاولت انقاذ طفلة كانت تستجدي من خلال تسجيل صوتي الهلال الأحمر الفلسطيني إنقاذها من الموت في ظروف مأساوية .

وأضاف بأن النهاية المأساوية للطفلة هند وأقاربها مع مسعفي الهلال الأحمر الفلسطيني ما كانت لتحدث لو تصرف العالم بشكل عام والولايات المتحدة الأميركية بشكل خاص عل نحو انساني يمنع دولة الاحتلال من مواصلة حرب الإبادة الجماعية ، التي يشنها جيش الاحتلال ضد المواطنين الفلسطينيين والتي تجاوزت ضحاياها مئة الف بين شهيد ومفقود وجريح اكثر من 75 بالمئة منهم من الأطفال والنساء .

وتعقيبا على التهديدات الاسرائيلية باقتحام محافظة ومدينة رفح وما يترتب عليها من مجازر وحمامات دم محتملة والتحذيرات التي تصدر عن مختلف دول العالم بشكل عام والدول العربية بشكل خاص ، دعا تيسير خالد هذه الدول الى التوقف عن مخاطبة دولة الاحتلال بلغة لم تعد تعيرها حدا أدنى من الاهتمام وطالب الدول العربية المعنية الى التصرف بمسؤولية وطنية وإنسانية في الحد الادنى بفك الحصار عن قطاع غزة وإدخال المساعدات الانسانية الى الأطفال ، الذين يتضورون جوعا في قطاع غزة ، والى سحب سفراءها ومبعوثيها من تل أبيب والتوقف عن كل اشكال التطبيع مع دولة اعتادت ان تصنف نفسها دولة في المنطقة ولكنها ليست من دول المنطقة .

أضف تعليق