23 آيار 2024 الساعة 12:39

"وول ستريت جورنال": محادثات بايدن ونتنياهو أصبحت أكثر توتراً بسبب الهدنة في غزة

2023-11-20 عدد القراءات : 80

نقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" عن مسؤولين أميركيين أنّ "المحادثات الأخيرة بين بايدن ونتنياهو أصبحت أكثر توتراً مع فشل إدارة بايدن حتى الآن في إقناع نتنياهو بالموافقة على هدنة إنسانية قد تؤدي إلى إطلاق سراح المزيد من الأسرى".

وذكرت الصحيفة أنّ "الرئيس بايدن يكافح لإقناع نتنياهو باتخاذ خطوات يعتقد المسؤولون الأميركيون أنّها قد تساعد في منع الصراع في غزة من المزيد من التصعيد، مما أدّى إلى توتر العلاقة بين الحليفين".

وقالت "وول ستريت جورنال" إنّه "لا تزال الجهود المبذولة لكبح جماح نتنياهو وحكومته المتشددة تمثّل تحدياً مستمراً لإدارة بايدن، وواصل المسؤولون الأميركيون رحلاتهم المكوكية بين العواصم الإقليمية، للضغط على نتنياهو وأعضاء آخرين في حكومته".

وأشارت إلى أنّ "هذه الجهود لم تظهر سوى نتائج متباينة حتى الآن، ومع تصاعد الهجمات ضد الأفراد الأميركيين، تشعر إدارة بايدن بالقلق من أنها ستكون الزج بها في صراع إقليمي متسع".

,كشفت مصادر خاصة للميادين أنّ الصيغة النهائية للهدنة حقّقت كل البنود التي اشترطتها حركة حماس، مشيرةً إلى أنّ حماس أبدت استعدادها لإطلاق سراح المستوطنين منذ بدء معركة "طوفان الأقصى" وأنّ الإسرائيليين هم من يماطلون حتى الآن بالتنفيذ. 

وكانت حماس قد اشترطت لإطلاق سراح النساء والأطفال الفلسطينيين الأسرى من سجون الاحتلال مقابل إطلاق سراح عشرات المستوطنين الأسرى في قطاع غزة، وفق المصادر. 

وأكدت المصادر أنّه لتأمين إطلاق هؤلاء الأسرى الإسرائيليين، طالبت حماس بهدنة مدّتها 5 أيام، مع توفير بيئة آمنة، ووقف أيّ تحرّك للمسيّرات الإسرائيلية في أجواء القطاع.

أضف تعليق