16 حزيران 2024 الساعة 02:23

المطران حنا يوجه رسالة لأبطال «نفق الحرية»: حريتكم آتية وقيدكم سينكسر رغم حجم العدوان

2023-09-06 عدد القراءات : 345

رام الله (الاتجاه الديمقراطي)
وجّه رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذوكس، المطران عطا الله حنا، اليوم الأربعاء، تحية وفاء لأبطال عملية «نفق الحرية» بمناسبة مرور عامين على عملية انتزاع حريتهم من سجن جلبوع الإسرائيلي الأكثر تحصينًا.
وبحسب مصادر محلية، قال المطران عطا الله: إن «الأسرى الأبطال ضحوا بحريتهم من أجل حرية الوطن، واليوم يستهدفون ويضطهدون في أبسط حقوقهم، ويخوضون نضالهم من خلال الإضراب عن الطعام وغيرها من الوسائل»، مؤكدًا أن جميع الشرفاء في العالم يقفون اليوم إلى جانب الأسرى المناضلين لتحقيق حريتهم من سجون الاحتلال.
وأضاف: أن أبطالنا الأسرى داخل سجون الاحتلال هم أبطال الحرية، ويستحقون الحرية ويجب علينا جميعا كفلسطينيين وأحرار العالم أن نقف إلى جانب أسرانا ونطالب بحريتهم ليعودوا إلى أسرهم ووطنهم وشعبهم.
وأكد عطا الله أنّ رسالة الأبطال هي أن الأرض لنا وستبقى لنا مهما حاولوا تصفية القضية الفلسطينية وستبقى فلسطين لأهلها، مضيفاً أنّ هناك احتلال يسعى للنيل من معنويات كل الشعب الفلسطيني لكن لا الاحتلال ولا أعوانه قادرون على ذلك.
وتوجه المطران عطا الله لأبطال «نفق الحرية» بالقول إنّ يوم الحرية آتٍ مهما تآمروا علينا، وتابع: أنتم أبطال الحرية التي تستحقونها.
وأشار إلى أنّ الشعب الفلسطيني يسطّر المواقف البطولية ويؤكد للعالم بأنه لا تنازل، مردفاً: رسالة الأسرى أنّ الاستسلام غير مقبول.
ويصادف اليوم، الذكرى السنوية الثانية لعملية «نفق الحرية» التي تمكن خلالها 6 أسرى فلسطينيين (محمود العارض ومحمد العارضة ومناضل انفيعات ويعقوب قادري وزكريا الزبيدي وأيهم كممجي) معظمهم من المحكومين بالسجن المؤبد، من انتزاع حريتهم من سجن (جلبوع) والمسمى عند الاحتلال بـ«صندوق الخزنة»، بعد أن حفروا نفقاً استمر العمل فيه نحو 9 شهور، وفقاً لتقديرات إسرائيلية.

المصدر: شمس نيوز

أضف تعليق