14 حزيران 2024 الساعة 06:45

تراجع كبير على صحة الأسير المضرب عن الطعام الفسفوس

2023-09-04 عدد القراءات : 393

غزة (الاتجاه الديمقراطي)
قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الاثنين، إن الحالة الصحية للأسير كايد الفسفوس، الذي يخوض اضراباً مفتوحاً عن الطعام منذ ( 32 يوماً ) على التوالي، احتجاجاً على اعتقاله الاداري، تراجعت بشكل ملحوظ، وأصبحت حياته مهددة بالخطر الحقيقي.
وأوضحت الهيئة، أن الأسير الفسفوس يعاني من التعب والإرهاق الشديدين، وأصبحت حركته صعبة للغاية ولا يستطيع المشي أو الوقوف، بالإضافة إلى أوجاع في كافة أنحاء جسده،  ويصاب بالدوران والدوخه وعدم الاتزان والنسيان، وأصبح وضعه الصحي يزداد سوءاً وصعوبةً.
كما بينت أن هذه الزيارة الثالثة للأسير الفسفوس منذ خوضه الإضراب المفتوح عن الطعام، حيث كانت زيارته المرتين الماضيتين في الثالث والثاني والعشرين من آب الماضي، أما الزيارة الأخيرة كانت مساء أمس، حيث كان واضحاً أن حالته بدت أكثر حساسية وخطورة عما سبق.
وتابعت: يتم التعامل مع الأسير الفسفوس باستهتار وبطريقة لا إنسانية ولا أخلاقية، حيث هناك محاولات لاستفزازه وابتزازه بشكل متكرر، وتتعامل معه الإدارة على أنه ممتنع عن الاكل وليس مضرب عن الطعام، ويتعمدون إدخال أسرى يعانون من أمراض نفسية وأسرى معاقبين غير مضربين من أجل ممارسة الضغوط النفسية عليه".
وحذرت الهيئة من التفرد بالأسير الفسفوس، حيث يتم تقييده وإهانته من قبل السجانين، ولا يقدر على الحركة وبالتالي يقومون بسحبه حتى ينهض ويتحرك، وخلال وجوده بالزنزانة لا يتحرك إلا لمرة واحده عندما يذهب لقضاء حاجته، ولم يستحم منذ عشرين يوماً لعدم قدرته على الوقوف، وطالب بأن يتم تزويده بكرسي إلا أنه لم يتوفر حتى اللحظة، ومحروم من اقتناء الملابس والأجهزة الكهربائية، والفرشة التي ينام عليها رقيقة من ناحية السماكة ومؤذية للجسم.
يذكر أن الفسفوس مضرب عن الطعام منذ تاريخ 3/8/2023، احتجاجاً على اعتقاله الإداري، وهذا التمديد الاول له وينتهي بتاريخ 1/11/2023، ولم يتم تقديم لائحة اتهام بحقه او بحق اشقائه المعتقلين وهم (حسن، خالد، أكرم، وحافظ) حتى اليوم.

أضف تعليق