27 آيار 2024 الساعة 18:30

لقاء قيادي بين «الديمقراطية» و«الجهاد الإسلامي» في سوريا

2023-08-03 عدد القراءات : 339

دمشق (الاتجاه الديمقراطي)
التقى وفد قيادي من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، مع وفد قيادي من حركة الجهاد الإسلامي في مقر الجبهة بمخيم اليرموك بالعاصمة السورية دمشق.
وضم وفد الجبهة عضو المكتب السياسي وأمين اقليم سوريا الرفيق حسن عبد الحميد، وعضو اللجنة المركزية للجبهة ونائب أمين اقليم سوريا الرفيق محمد آغا، وعضو قيادة إقليم سوريا للجبهة المهندس فواز حمد، وأمين التجمع الديمقراطي للمهنيين الفلسطينيين المحامي عدي جرادات، ومسؤول المكتب التربوي في اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني هادي صالح، أما وفد الجهاد الإسلامي ضم عضو المكتب السياسي أحمد المدلل، ومسؤول الساحة السورية بالحركة خالد خالد، ونائب مسؤول الدائرة التعليمية في الحركة محمد العجوري، ومسؤول اللجنة التعليمية في الساحة علاء الدين حمزات، ومسؤول رابطة فلسطين الطلابية شهاب بربار.
بدوره، أكد الرفيق عبد الحميد ضرورة إيجاد مشروع مضاد للمشروع الصهيوني، من أجل إيصال مجتمع الاحتلال إلى حالة اليأس من استسلام الشعب الفلسطيني.
من جهته، أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أحمد المدلل، أن أهم متطلبات الحركة هي الوحدة ما بين الفصائل الفلسطينية والاتفاق على مشروع المقاومة.
كما تطرق المدلل لموضوع اللاجئين الفلسطينيين، مشدداً على أحقيتهم في العيش بكرامة والعودة إلى ديارهم التي هجروا منها.
هذا وأجمع الجانبان على ضرورة الاعتناء بالحالة الطلابية الفلسطينية في الداخل المحتل ومخيمات الشتات كعامل قوة لإعادة ضبط قواعد الاشتباك مع الاحتلال.

أضف تعليق