27 كانون الثاني 2023 الساعة 14:04

«الديمقراطية» بالضفة تؤكد دعمها ووقوفها إلى جانب العاملين في وكالة الغوث في معركتهم من أجل تحقيق مطالبهم

2023-01-24 عدد القراءات : 30
رام الله (الاتجاه الديمقراطي)
أصدرت هيئة اللاجئين في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في إقليم الضفة الغربية، بياناً أعلنت فيه دعمها للعاملين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الضفة الغربية الذين أعلنوا بدءاً من الاثنين إضرابًا مفتوحا عن العمل، وقالت الهيئة في بيانها، إن «الإضراب الذي دعا له اتحاد العاملين في الوكالة من أجل تحقيق العديد من المطالب الهادفة إلى تحسين شروط عمل العاملين وظروفهم المعيشية وتأمين لقمة عيش أسرهم، وعلى رأس هذه المطالب صرف علاوة الضفة الغربية لحوالي 2700 موظف واستئناف صرف العلاوة السنوية».
وأوضحت الهيئة في بيانها « ليس من المعقول أن تستمر إدارة الوكالة بالتذرع بالأزمة المالية التي تسببت بها الولايات المتحدة وحكومة الاحتلال التي ضغطت على بعض الدول لقطع أو تقليص تمويلها، أو أن يتحمل العاملون تبعاتها».
ودعت إدارة الوكالة إلى الإيفاء بالتزامها السابق بالعمل على تحقيق هذه المطالب ، والتراجع عن قراراتها التعسفية بحق رئيس اتحاد العاملين ، وسحب العقوبات المقررة ضد عدد من أعضائه لأنها تعتبر تهديدا وتوجيه رسالة تحذير لجميع العاملين.
وأكدت هيئة اللاجئين في الجبهة الديمقراطية، أن غياب الأمان الوظيفي بسبب سلوكيات بعض مسئولي الاونروا الذين يعملون على ملاحقة واستدعاء الموظفين للتحقيق بزعم خرقهم لما يسمى «الحيادية»، يعتبر مخالفًا ويتناقض مع أنظمة الأنروا والأمم المتحدة اللتين تقران بعدالة المطالب المرفوعة من قبل العاملين، وتقران أيضًا بأن الموازنة العامة لا زالت على حالها منذ سنوات وأنه لم تطرأ أي زيادة على الرواتب بسبب تجميد العلاوة السنوية في ظل غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار.
واختتمت الهيئة بيانها مؤكدةً على أن معركة العاملين في الوكالة، هي معركة كل اللاجئين والشعب الفلسطيني، وعلى الترابط بين نضال العاملين في الوكالة وتحسين ظروف عيشهم، وبين كرامة اللاجئين الفلسطينيين لحين تحقيق عودتهم إلى ديارهم التي شردوا منها حسب قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 194.

أضف تعليق