06 كانون الأول 2022 الساعة 17:15

مختصون يكشفون أسباب الاستمرار في ارتفاع الدولار

2022-05-16 عدد القراءات : 255
لندن (الاتجاه الديمقراطي)
أرجع محللون ماليون، الاثنين، أسباب استمرار ارتفاع الدولار الأمريكي مقابل سلسلة العملات الرئيسية، لاسيما الشيكل الإسرائيلي، لتوجهات المستثمرين إليه كملاذ آمن بسبب مخاوف النمو العالمي.
وسجل مؤشر الدولار الأمريكي، الاثنين، 104.54 نقطة بعدما وصل الجمعة الماضي 105 كأعلى نطاق وصله منذ شهر كانون الأول (ديسمبر) 2022.
وأضاف محللو شركة «باركليز» البريطانية المتخصصة في الاستثمار والخدمات المالية، أن سبب الإقبال على الدولار مخاوف المستثمرين من قدرة البنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي من الحد من ارتفاع التضخم دون إحداث تباطؤ في الاقتصاد نتيجة تداعيات الحرب الروسية على أوكرانيا، والسياسات المشددة للصين بعد عودة تفشي فيروس كورونا. وأشاروا إلى أن القلق العالمي بشأن النمو يعزز قوة الدولار الأمريكي.
وأكدوا أنه الجميع مطالبون بمراقبة بيانات البيع بالتجزئة والإنتاج في أمريكا المقرر إعلانها الثلاثاء.
وكان رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول قال إن السيطرة على التضخم المتزايد يضر بالاقتصاد الأمريكي لكنه يبقى الأولوية القصوى.
وأضاف بأول في تصريح لشبكة “سي إن بي سي” الأمريكية، أنه لا يستطيع ضمان “هبوط ناعم” للاقتصاد بعد الزيادات في أسعار الفائدة، الهادفة لخفض معدل التضخم الحالي البالغ 8.3٪.
وأشار إلى أن “الهبوط الناعم يعني خفض التضخم مرة أخرى إلى حوالي 2٪ والحفاظ على سوق عمل قوي، وهذه مهمة صعبة في الوقت الحالي لعدة أسباب”.
وأكد على التزام الفيدرالي بخفض التضخم إلى 2٪، لافتاً إلى أنه في حال ارتفاع الأجور، فإن تجنب الركود بعد التشديد العنيف للسياسة النقدية سيكون صعباً.
وشدد على ضرورة عدم الفشل في تحقيق واستعادة استقرار الأسعار لضمان نجاح نمو الاقتصاد الأمريكي.

أضف تعليق