25 آيار 2022 الساعة 15:12

الأمم المتحدة تطلق خطة إنسانية لدعم 1.6 مليون فلسطيني في الاراضي المحتلة

2021-12-17 عدد القراءات : 131

القدس المحتلة (الاتجاه الديمقراطي)

أعلنت الأمم المتحدة اليوم عن إطلاقها خطة لتنفيذ مشاريع إنسانية في قطاع غزة والضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية لصالح 1.6 مليون فلسطيني من الفئات الأكثر فقرا، خلال عام 2022، بنحو نصف مليار دولار.
جاء ذلك في حفل أقيم بمدينة القدس المحتلة، بمشاركة مسؤولين كبار من الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية، بحسب بيان نقله مركز أخبار الأمم المتحدة، أصدره المكتب الأممي لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة .
وقال المكتب الأممي:" أطلقنا خطة استجابة إنسانية، لدعم 6ر1 مليون فلسطيني من الفئات الأكثر ضعفًا في قطاع غزة والضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية، خلال العام 2022، بمبلغ وقدره 510 مليون دولار".
وبحسب البيان، ذكرت المنسقة الإنسانية للأرض الفلسطينية المحتلة، لين هاستينغز، أن "العشرات من المنظمات الإنسانية تقف على أهبة الاستعداد لتنفيذ مشاريع الخطة البالغ عددها 193 مشروعًا".
وأضافت: "سنعمل سوية على حماية حقوق الفلسطينيين الذين يعيشون تحت نير الاحتلال الإسرائيلي، ونزيد إمكانية الوصول إلى الخدمات الأساسية ذات الجودة".
ويقدّر تحليل الاحتياجات الذي تستند إليه الخطة، بحسب ما جاء في البيان، أن اثنين من كل خمسة فلسطينيين يحتاجون إلى شكل من أشكال المساعدات الإنسانية في العام 2022.
وأوضح أن نحو 64 بالمائة، أو 3ر1 مليون شخص تقريبًا، من هؤلاء يعيشون في قطاع غزة، حيث ستُنّفذ غالبية التدخلات.
وبين أن الخطة تغطي قطاع غزة والقدس الشرقية والمناطق (ج)، والمنطقة الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية في مدينة الخليل، وستُكمل الجهود التي تبذلها السلطات الفلسطينية.
وأكد البيان أن الخطة ستفي بحاجة الفلسطينيين إلى تحسين الأمن الغذائي والصحة والحماية من الانتهاكات التي تمس حقوقهم، والتعليم والمأوى والمياه والنظافة الصحية والصرف الصحي.

أضف تعليق