21 تشرين الأول 2021 الساعة 02:55

لازاريني : أونروا تبدأ بإصلاح 1200 منزل متضرر من العدوان الأخير على غزة

2021-10-12 عدد القراءات : 32

غزة ( الاتجاه الديمقراطي)

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، الثلاثاء، البدء بعملية إصلاح مئات المنازل التي تضررت بشكل بليغ، خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.
جاء ذلك على لسان المفوض العام للوكالة فيليب لازاريني، خلال مؤتمر عقده، أمام أحد المنازل المتضررة، بمخيم الشاطئ للاجئين الفلسطينيين، غربي مدينة غزة.
وقال لازاريني، إن الأولوية لـ"إصلاح 1200 منزل، لعائلات فلسطينية لاجئة، من الذين لم يتمكّنوا من العودة لمساكنهم بسبب الدمار الذي لحق بها".
وأضاف: "هناك 7 آلاف عائلة أيضا، سيتم التعامل معها وتقديم المساعدات في حال توفير الدعم الكامل".
وأوضح لازاريني أن الوكالة بحاجة لـ"20 مليون دولار أمريكي، للتعامل مع احتياجات القطاع"، فيما يتعلق بإصلاح المنازل المدمّرة.
ولمدة 11 يوما، شنت إسرائيل عدوانا على قطاع غزة، انتهى بوقف لإطلاق النار في 21 مايو/ أيار الماضي.
وتسبب العدوان بتدمير 1335 منشأة سكنية بشكل كامل أو بليغ، فيما لحق الضرر المتوسط والجزئي بحوالي 12 ألفا و886 منزلا، بحسب المكتب الإعلامي الحكومي بغزة.
ومن جانب آخر، ذكر لازاريني أن "أونروا" لا تملك السيولة النقدية "التي تمكّنها من دفع رواتب نحو 28 ألف موظف، يعملون في مقراتها، خلال شهري نوفمبر/ تشرين ثاني، وديسمبر/ كانون أول، المقبلَين".
وأعرب عن قلقه من "استمرار العجز في ميزانية أونروا"، الأمر الذي يعرّض استمرارية تقديم الخدمات لـ"الخطر".
لكنّه عبّر عن تفاؤله من إمكانية "التغلّب على هذه الأزمة وذلك بالتعاون مع الدول الأعضاء"، على حدّ قوله.
وأردف قائلا: "يجب أن يكون هناك تمويل مستدام لأونروا، للتغلب على المشاكل، إذ أن كافة الخدمات معرضة للخطر في حال لم نجد هذا التمويل".
وحول الاتفاقية الثنائية بين "أونروا" وواشنطن، نفى لازاريني وجود أي "اشتراطات سياسية، أو اتفاق يمكن أن يؤثر على تفويض أونروا، أو يتعارض مع القيم التي تلتزم بها الوكالة".
ومطلع أبريل/ نيسان الماضي، أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إعادة الدعم المالي لنشاطات "أونروا" والمقدر بـ 150 مليون دولار، ضمن اتفاقية "إطار عمل" مع الوكالة، وذلك بعد سنوات من وقفه بقرار من الرئيس السابق دونالد ترامب في أغسطس/ آب 2018.
وتقدم "أونروا" خدمات أساسية، خصوصا في التعليم والصحة، لأكثر من 6.5 ملايين لاجئ فلسطيني في كل من سوريا ولبنان والأردن والضفة الغربية وقطاع غزة.
وتأسست "أونروا" بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية للاجئين في مناطق عملياتها الخمس، الأردن، وسوريا، ولبنان، والضفة الغربية، وقطاع غزة، إلى أن يتم التوصل إلى حل عادل لمشكلتهم.

أضف تعليق