18 كانون الأول 2018 الساعة 16:08

احذرها.. هذه أسوأ 10 طرق لفقدان الوزن

2018-11-22 عدد القراءات : 48
كشف خبراء في علم النفس والتغذية واللياقة عن 10 أخطاء يرتكبها كثيرون عندما يفكرون في طريقة لفقدان الوزن، وينتج عن ذلك عدم تحقيق هدفهم، حتى أُطلِق على تلك الطرق أنها أسوأ الطرق لخسارة الوزن.
1- وضع أهداف غير واقعية: تبين دراسة جديدة أن نجاح فقدان الوزن يزيد مع أهداف قصيرة الأجل، فمثلا بدلاً من محاولة خسارة 100 رطل في عام واحد، عليك محاولة خسارة 5 أرطال في الشهر، (الرطل= 450 جراما).
2- حمية الطعام الواحد: أكد خبراء في إدارة الوزن الصحي أن الأنظمة التي تركز على تناول طعام واحد أو اثنين مثل الملفوف فقط أو الأرز فقط، أو المشروبات فقط، لن تنجح على المدى الطويل، كذلك استبعاد مجموعات كاملة من الطعام، مثل الكربوهيدرات، يُعد خطأ.
3- استخدام الشعور بالذنب كحافز: عليك التوقف عن استخدام الشعور بالذنب “لأنك تأكل” لمساعدتك على إنقاص الوزن، فبرغم أنك عندما ترتكب أخطاء، فمن المرجح أن تتخلى عنها، إلا أن ذلك لا ينجح مع تناول الطعام، فقد يرتد ذلك نفسيا عليك ويزيد الوزن.
4- تجاوز الوجبات أو الأكل القليل: أثناء الحمية، تحتاج إلى تناول ما يكفي من العناصر الغذائية الأساسية لدعم جسمك ونموه، لأن التخلي عن تناول الوجبات، يحرم جسمك منها، ولو تناولت وجبة واحدة فقط في اليوم، فغالباً ستأكل أكثر مما تحسب، ويزيد وزنك.
5- الهوس بالميزان: في كثير من الأحيان، يستخدم الناس الميزان كسلاح وليس كأداة، وأصبحوا مهووسين بتحقيق رقم واحد لوزنهم، إلا أنك يمكن أيضا أن تشعر بالرضا إذا وجدت أن ملابسك مقاسها مريح، وعليك عند تقييم وزنك أن تستخدم نطاقًا بدلاً من التركيز على رقم واحد.
6- المبالغة في ممارسة التمارين: إذا كنت تحب ممارسة الرياضة فلا تبالغ، لا تمارس التدريب المكثف أكثر من يومين أو ثلاثة أسبوعيًا، حتى تعطي جسمك الوقت الكافي للتعافي وإلا فسيؤدي إلى نتائج عكسية، خاصة إذا كانت حميتك منخفضة السعرات.
7- محاولة التعرق: ممارسة الرياضة بالبدلة الرياضية وحمامات الساونا المتكررة بعد التمارين تأتي بنتائج عكسية، لأن الوزن الإضافي القليل الذي ستتخلص منه هو الماء، وليس من الجيد التعرق بشكل مفرط خلال فترة زمنية قصيرة، حيث ستفقد الفيتامينات والمعادن الرئيسية.
8- شرب الكثير من الماء: شرب الكثير من الماء أمر رائع إذا كنت عطشًا وجسمك يحتاج إليه، لكن كثرته يمكن أن تسبب انخفاضًا في مستويات الصوديوم عن المعتاد، ما يؤدي إلى اضطراب النوبات أو الغيبوبة أو حتى الموت.
9- استخدام المسهلات أو التقيؤ: قد يلجأ البعض إلى استخدام أدوية مسهلة أو التقيؤ للتخلص من السعرات الحرارية الإضافية التي تناولوها، إلا أن تلك الطريقة قد تكون ضارة جدًا بالقلب والجهاز الهضمي والأسنان واللثة
10. التركيز على الطعام فقط: يفكر الكثيرون في الحد من السعرات الحرارية لإنقاص الوزن، لكن ذلك وحده لن يساعد، عليك الاهتمام بالأنشطة البدنية ومستوى التوتر لديك، فالإجهاد الشديد والنوم القليل يمكن أن يؤثرا على الهرمونات التي تتحكم في الشهية وتؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام.

أضف تعليق